“أمازون” شركة بها كل ما تحتاج

0
48
شركة أمازون

“أمازون” أنها شركة واحدة تحتوي كل ما تحتاجه من جوانب الحياة، لقد تجاوزت شركة “أمازون” مجموعة “ألفابيت” من ناحية القيمة السوقية، لتصبح بذلك ثانى أكبر شركة في الولايات المتحدة الأمريكية بعد شركة “أبل”، حيث أن قيمة “أمازون” السوقية بلغت 889 مليار دولار في مارس هذا العام.

بدأت “أمازون” التى قام بتأسيسها “جيف بيزوس” في عام 1994 كمتجر إلكترونى خاص لبيع الكتب، ثم توسعت بعد ذلك فأصبحت تقدم العديد من الخدمات وملايين من المنتجات، ولذلك أصبح “جيف بيزوس” أغني رجل في العالم في عام 2018، متخطياً “بيل غيتس” بفارق لا يتجاوز حتى 22 مليار دولار أمريكي.

مقالات قد تهمك ايضا  زيادة إنتاج النفط الأمريكي يحقق نمواً عالمياً بنسبة 80%

تصل مبيعات أمازون إلى 44% من إجمالى عمليات الشراء التى تتم على الإنترنت يومياً، حيث يدخل للشركة فى كل ثانية 4300 دولار أمريكى، ومنها 75$ ربح صافي، ومن أمثلة المنتجات التى توسعت الشركة في تقديمها…

– جهاز Fire Tv الذى يتنافس مع جهاز Apple Tv.

– قارئ الكتب الإلكتروني Amazon Kindle.

– منتجات Amazon Basics التى تقوم أمازون بتصنيعها بنفسها وتبعها بتكلفة منخفضة.

– مكبرات صوت ذكية Amazon Echo.

مقالات قد تهمك ايضا  السعودية تبرم صفقات سرية مع "أبل" و"أمازون"

– خدمة الاستماع للموسيقي Prime Music.

– AWS أكبر خدمات الحاسبة على مستوي العالم.

– خدمة مشاهدة الأفلام والمسلسلات Amazon Video.

– خدمة الإنتاج الفني لأفلام وعروض حصرية عن طريق Amazon Studios.

والعديد من الخدمات الأخرى من بيع كتب ورقية، وإلكترونية، حتى وصل الأمر إلى تحضير الوجبات الخاصة لك وتوصيلها للمنزل، وتوصيل الخضراوات والفواكه أيضاً.

حتى ولو كنت غير متاح أو غير متواجد بالمنزل، فإن الشركة ستقوم بتوصيل احتياجاتك وخاصه لو كنت من مستخدمي تطبيق Amazon Lock، وهو يتيح لموظفي الشركة فتح الباب الألكترونى لمنزلك وترك طلبك ومن ثم المغادرة دون أى ازعاج!

مقالات قد تهمك ايضا  الكنائس تساعد في إنتشار الإنترنت في بريطانيا

كذلك توجد خدمات تنظيف لكل المنزل، وكذلك خدمة سباكة ويمكنك الحصول عليها حتى وأنت غير موجود ومتابعة كل شئ على هاتفك، والعديد من الخدمات، ولا نعلم ما الذى ستأتى به أمازون من مفاجأت أخرى لنا، فقط تخيل أن حياة بعض الأشخاص وكل ما حولهم هو من أمازون.

وقد كانت أشترت شركة أمازون موقع التجارة الإلكتروني “سوق.كوم” بصفقه تجاوزت قيمتها 700 مليون دولار أمريكي، وبذلك دخلت إلى منطقة الشرق الأوسط، وقد وعدت بالتحسين.

ترك الرد

من فضلك اكتب تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا