مقتل فتاه بسبب انفجار هاتف نوكيا

0
44
انفجار هاتف نوكيا 5233 في فتاة وقتلها!

مرة أخرى بطارية الهاتف تتسبب فى مقتل فتاة هندية تدعى “أوما أورام”، وتبلغ من العمر 18 عام، حيث كانت تتحدث إلى أحد من أقاربها بواسطة هاتفها “نوكيا 5233″، وأثناء ذلك قامت بتوصيل الهاتف بالشاحن، وفجأة انفجر الهاتف فيها وأدى ذلك إلى قتلها.

وطبقا لما قيل من أخبار فإن “أوما” فقدت الوعي بعد الإنفجار أثر الجروح التى حدثت فى يدها وصدرها وأذنها ورجلها، وتم نقلها إلى المشفي حيث لقيت حدفها هناك.

مقالات قد تهمك ايضا  النانو تكنولوجي تساعد الجنود في ساحة المعركة

وقد تم إصدار منتج هاتف “نوكيا 5233” في شهر يناير 2010، وهو هاتف ذكي مزود بشاشة تعمل باللمس، ويستخدم تكنولوجيا حساسية مقاومة الضغط، وما زال إلى الأن يباع على “أمازون الهند” بقيمة 2999 روبية، أى 46 دولار، وهو ما يعادل قيمة 815 جنية مصرى.

وتعليقاً على الواقعة فقد أخلى وكيل نوكيا الحالي مسؤليته من الحادثة، حيث تم التصريح بأن الجهاز قديم ولم يتم صنعة من قبلهم، بالإضافة أن العلامة الفنلندية لم تعد تنتج مثل هذه الأجهزة.

مقالات قد تهمك ايضا  خد فكرة.. شركة Asus للإلكترونيات

لذلك فلم يتضح إلى الأن من هو المسئول عن هذه الحادثة التى أودت بحياة فتاة، وتقوم الشرطة حاليا بالتحقيق في الحادث، ويتوقع أن يكون الانفجار قد حدث نتيجة عدم استقرار بطارية ليثيوم أيون التي يحملها الجهاز.

وحيث تم استهلاكها لسنوات فقد اصابها التلف وحدث ما حدث، أو ربما قد تكون وصلت لها كهرباء زائدة وذلك ما زاد الأمور سوءاً.

مقالات قد تهمك ايضا  جوجل أمام القضاء الأمريكي

وتستمر تحقيقات الشرطة الهندية في الواقعة وملابساتها، وحتى الأن لم يتم الوصول إلى نتائج رسمية.

ترك الرد

من فضلك اكتب تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا