لماذا يصعب التخلص من الصراصير نهائياً؟

0
62
صرصار

لا يوجد بيت مهما بلغت نظافته لم يعاني ولو لمرة واحدة من غزو الصراصير، تلك الحشرات المنفرة التي تقلق راحة أهل البيت وتنشر الجراثيم في كل مكان، ويبغضها الكبير والصغير.

ومهما اتخذنا احتياطاتنا وقمنا بوضع المبيدات ووسائل الحماية اللازمة، إلا أنه مع مرور الوقت تعود للظهور لأي سبب, سواء كان متعلقاً بنبتة اشتريناها أو بسبب تغيرات مناخية جعلتها تتخذ من بيوتنا مأوى لها.

وقد اكتشف العلماء أخيراً السبب وراء قدرة تلك الحشرات على العيش والتكيف مع الظروف القاسية ولماذا يصعب قتلها والقضاء عليها نهائياً.

مقالات قد تهمك ايضا  دراسة: القرف من روائح الجسم الكريهة مرتبطه بدعم المستبدين

حيث اكتشف العلماء جينات معينة تسمح للصراصير بتطوير نفسها بشكل كبير، بما في ذلك تناول الطعام السام وإنماء أطرافها مرة أخرى.

يقول “شوي زان”، من معهد “علم وظائف النبات والبيئة” في شنغهاي، يتميز “الصرصور الأمريكي” بأنه يمتلك أكبر الجينات المعروفة بين الحشرات، كما يضيف إن الحشرات التي تعيش وسط القمّامة، تعد أكبر أنواع الحشرات التي تعيش على مقربة شديدة من الإنسان، كما أنها تتميز بوجود العدد نفسه من الجينات التي نمتلكها، أي 20 ألف نوع.

مقالات قد تهمك ايضا  طفلة برازيلية تحصل على جائزة في الفيزياء النووية!

واكتشف الدكتور “زان” بعد دراسة الحمض النووي للصراصير، بأن لديهم جينات تسمح لهم باستشعار الروائح الصادرة عن الطعام، وبالأخص الطعام المخمر أو الذي بدأ في التعفن، إضافة إلى جينات تسيطر على نظام إزالة السموم الداخلية، ما يسمح لها بتناول الفضلات.

وفي نفس الوقت استبعد الدكتور “زان” أي فرصة لنجاة هذه الحشرات، إذا ما حدثت هجمات نووية، قائلاً: “أعتقد أن هذا الأمر مبالغ به ولم يتم إثباته بعد”.

وبالإضافة إلى قائمة قدراتها الخارقة، فإن الصراصير تمتلك جينات لمكافحة العدوى، الأمر الذي يمكنها من العيش ضمن ظروف قذرة.

مقالات قد تهمك ايضا  مؤسس جوجل يحذر من ثورة الذكاء الاصطناعي

ويأمل العلماء أن يتمكنوا من السيطرة على الصراصير بشكل أفضل في المستقبل، من خلال دراسة جيناتها بشكل أفضل.

ولعل من المدهش حول الصراصير الاكتشاف الذي توصل إليه العلماء العام الماضي، بأن الصراصير الإناث لا تحتاج إلى شريك ذكر، لأنها قادرة على التكاثر لسنوات دون التزاوج، وذلك بفضل ظاهرة تسمى التوالد العذري، وهي شكل من أشكال التكاثر اللاجنسي. واكتشفوا أن 14 أنثى صرصور بكر يمكن أن تحافظ على 4 أجيال من الصراصير.

ترك الرد

من فضلك اكتب تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا