انتبه.. نظارات ال “3D” قد تعرضك للخطر

0
66
نظارات ال

 

Virtual Reality هى تقنية تقوم عليها نظارات الواقع الافتراضي 3D، وتعمل على دمج الواقع بالخيال، وهى مهمة جدا بالنسبة لشركات التكنولوجيا.

حيث يتم استخدامها فى مجالات متعددة، ونظارات ال 3D التى تعتمد عليها متوفرة فى العديد من الأسواق فى الوقت الحالي.

ومع ازدياد عدد المستخدمين لها واستخدامهم لها لمدة طويلة تتأثر أجسادهم بها، فهى تؤثر بشكل سلبي على العين والمخ خاصة.

وتنصح الشركات المصنعة والمنتجة لها بأخذ استراحة اثناء استخدامها بين الفترة والأخرى على الأقل من 10 إلى 15 دقيقة.

مقالات قد تهمك ايضا  أهم الأخبار والأحداث من معرض CES 2018

ومن المخاطر والأضرار التى يمكن أن تتعرض لها جراء استخدام نظارات الواقع الافتراضي لفترة طويلة:

عدم إدراكك للمكان المتواجد به

فهى حالة تشبة فقدان الوعي وعدم إدراكك للمكان المحيط بك، فهى تجعل تركيزك مصبوب عليها فقط وغير مدرك لما حولك.

الشعور بألم في العين وضعف في التركيز

استخدام نظارة ال 3D لفترة طويلة يجهد العين ويؤذيها بسبب تركيزك المبذول أثناء استخدامها، مما ينتج عنه شعور بالصداع وضعف فى التركيز، وحيث أن أى شاشة الكترونية تكون مضرة للعين عند استخدامها لفترة طويلة.

مقالات قد تهمك ايضا  "جوجل" تكشف عن ثغرة أمنية في متصفح "إيدج"

الشعور بالغثيان والدوار

وحالات الدوران والغثيان الناتجة أثر استخدام نظارات الواقع الافتراضي تستمر لمدة طويلة، وخصوصا عند استخدامها فى ألعاب السرعة والسباقات والطيران، وحيث أنها تنقلك لعالم الخيال من الواقع وتبذل بذلك مجهوداً، فعليك الحذر عند إستخدامها وأخذ استراحة بعد كل 30 دقيقة من الاستخدام.

الأبعاد النفسية للمستخدمين

قام باحثون بعمل دراسة نفسية لمستخدمي نظارات العالم الافتراضي الذين يقضون وقتاً طويلا في استخدامها، لم تُوجد نتائج تثبت وجود مخاظر نفسية على مستخدمين النظارة.

مقالات قد تهمك ايضا  لأول مرة سيارة تطير بالكهرباء في أمريكا

ولكن كثرة استخدامها قد يسبب حالة من الإدمان والإرهاق وعدم التركيز والقلق، فقد تجعل الشخص يعتقد أنه يعيش بداخل هذا العالم الافتراضي وأنه شخص يعيش في عالم أخر.

وحتى استخدام النظارات في علاج الصدمات النفسية، قد لقي بعض المعارضة. وعلينا التركيز دائما أن هذه التقنية ماتزال على قيد التجربة، وعلينا عدم التسرع فى استخدامها فى علاج الأمراض النفسية.

وأثبتت دراسات أن هذه التقنية تسبب أضرار على الأطفال وقصر للنظر لديهم، فلنحرص على أنفسنا ولانبالغ في استخدام التقنيات الحديثة بكثرة.

ترك الرد

من فضلك اكتب تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا