مهرجان “الكابا هاكا” في نيوزيلندا..!

0
63
الملابس التقليدية وحركات الإغاظة ضمن طقوس الهاكا
الملابس التقليدية وحركات الإغاظة ضمن طقوس الهاكا

انطلقت يوم السبت الماضي، استعدادات مهرجان “كابا هاكا” الوطني في نيوزيلندا، الذى يحتفل به شعب “ماوري” وهم السكان الأصليين للدولة، حيث تقام الاحتفالات كتقليد متوارث مرة كل عامين في العاصمة النيوزيلندية “ويلينجتون”.

-المشاهدين-تجمهروا-لمشاهدة-طقوس-الاحتفال-بالمهرجان مهرجان "الكابا هاكا" في نيوزيلندا..!
آلاف المشاهدين تجمهروا لمشاهدة طقوس الاحتفال بالمهرجان

وقد تميزت فعاليات المهرجان لهذا العام بالاحتفالات البرية والبحرية، التي تميزت بصبغة تقليدية تعكس تاريخ البلاد. ويمكنك من خلال مشاهدة الاحتفالات التعرف على  ثقافة شعب “ماوري” ورقصاتهم الرائعة بأزياء ملونة ورسومات على وجوههم، في مظاهر احتفالية جميلة تستقطب السياح والزوار المحليين، فيما يشارك في الاحتفالات عارضين وفرق رقص مزينة بأزياء ملونة، ونقوش على الوجه، يؤدون رقصات رائعة تمثل أهم مظاهر الاحتفال خلال المهرجان.

مقالات قد تهمك ايضا  تعميد "ميغان ماركل" بمياه نهر الأردن في طقوس سرية
-على-البر-أيضاً مهرجان "الكابا هاكا" في نيوزيلندا..!
استعراضات على البر أيضاً

و”الهاكا” بالماورية هي صيحة قتالية أو رقصة أو تحدٍ تقليدي من تراث سكان نيوزيلندا الأصليين، وتؤدى هذه الرقصة التي تعتمد على الأوضاع الجسدية بشكل جماعي، مع حركات عنيفة وضرب الأرض بالأقدام مصحوبة بصيحات متناغمة مع الحركة.

-مميزة-بخلفية-طبيعية-خلابة مهرجان "الكابا هاكا" في نيوزيلندا..!
عروض مميزة بخلفية طبيعية خلابة

وكان المقاتلون يؤدون “الهاكا” الحربية قبل المعارك، استعراضًا لقوتهم وشجاعتهم من أجل إلقاء الرعب في قلوب الخصوم، كما استُخدمت “الهاكا” لأغراض أخرى من بينها: الترحيب بكبار الضيوف، والاحتفاء بالإنجازات العظيمة، وفي المناسبات أو الجنائز.

مقالات قد تهمك ايضا  أمور أصبحت من المحرمات على ميغان ماركل بعد أن أصبحت دوقة
-رائع-لاحتفالات-الهاكا-البحرية مهرجان "الكابا هاكا" في نيوزيلندا..!
منظر رائع لاحتفالات الهاكا البحرية

كيف تؤدى الهاكا؟

-الهاكا-على-حركات-عديدة-بالجسد-و-الوجه-مثل-التجهم-و-التلمظ مهرجان "الكابا هاكا" في نيوزيلندا..!
تشتمل الهاكا على حركات عديدة بالجسد و الوجه مثل التجهم و التلمظ

تستخدم العديد من الحركات والأوضاع في أداء “الهاكا”، من بينها تبديل ملامح الوجه (كالحملقة والتلمظ) والحركات العنيفة (كالضرب بالأيدي على الجسد وضرب الأرض بالأقدام بقوة)، إلى جانب الإنشاد الذي تتخلله صيحات وأصوات مرعبة، حيث تبدو “الهاكا” كأنها سيمفونية تتناغم فيها الأيدي والأذرع والأرجل والأقدام والصوت والعينان واللسان والجسد للتعبير عن الشجاعة أو الانزعاج أو الفرحة أو غير ذلك من المشاعر المتعلقة بالمناسبة التي يُحتفل بها.

اترك رد