من جديد استحواذ مجموعات صينية على شركات فرنسية رائدة

0
34
lanvin
lanvin

اشترت مجموعة “فوسون” الصينية غالبية أسهم دار “لانفان”، أعرق دور الأزياء الفرنسية العاملة حاليا، والتي تواجه صعوبات مالية، بحسب ما أعلنت المجموعتان.

وقبل الصفقة كانت “لانفان” مملوكة لسيدة الاعمال المقيمة في تايوان “شو لان شو-وانغ” بنسبة 75 % والمتعهد الالماني “رالف باتيل” اللذين سيبقيان شريكين بأسهم أقلية في لانفان، بحسب البيان الذي لم يكشف أي توضيحات. وتمتلك “فوسون الصينية” في فرنسا كامل حصص مجموعة “كلوب ميد” منذ 2015.

وكانت صفقة “كلوب ميد” أثارت مجددا الجدل حول استحواذ مجموعات صينية على الشركات الفرنسية الرائدة.

ومن بين الاستثمارات الصينية الكبرى في فرنسا في السنوات الأخيرة مطار “تولوز-بلانياك” (جنوب غرب) الذي يملك تجمع شركات صينية 49,9 % من حصصه، وشركة صناعة السيارات “بي اس آ” (بيجو وسيتروان) التي تعد مجموعة “دونغفنغ” من أبرز المساهمين فيها، يضاف إلى ذلك حقول كروم العنب في “بوردو” وأراض زراعية.

وطرح مؤخراً رئيس الوزراء الفرنسي “ادوار فيليب” إجراءات جديدة لحماية الشركات الفرنسية التي تكتسب أهمية استراتيجية، مؤكدا في المقابل رفض الحمائية.

وفي قطاع الموضة، تمتلك “فوسون” 25 % من العلامة التجارية “ايرو” منذ يونيو 2016.

ولا معلومات حول الأوضاع المالية لدار “لانفان”، لكن وبحسب التقرير المالي السنوي الاخير المقدم في ديسمبر 2016 فإن خسائر الدار بلغت 20,3 مليون يورو.

وأسست الدار “جان لانفان” في 1889، وقد عادت المجموعة لتحقيق الارباح في 2007 لأول مرة منذ 35 عاماً. وتقدم الدار تصاميم مخصصة للنساء والرجال والأطفال وإكسسوارات تشمل الأحذية والمنتجات الجلدية.

ترك الرد

من فضلك اكتب تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا