الصيام في الديانات والحضارات المختلفة

0
27
الصيام في الديانات والحضارات المختلفة

بما أننا في شهر رمضان الفضيل، أعاده الله علينا وعلى الأمة الإسلامية باليمن والبركات، فكرت لماذا لا نتعرف على الصيام بمعناه الشامل، حيث أن الصوم لم يفرض على المسلمين وحدهم، ولا على اتباع الديانات السماوية فقط كما يعتقد البعض، بل إن معظم الديانات المتبعة في العالم قد فرضت الصوم على أتباعها، وقد نستطيع القول انه القاسم المشترك من العبادات بين معظم الديانات.

إلا أن هذا لا يعني أن أسلوب وطقوس الصوم عند جميع الأديان متشابهة، بل إن هناك اختلافات جوهرية في طريقة أداء هذه العبادة بكل تأكيد.

فما هو الصيام؟ وما هي الديانات التي فرضته على أتباعها وما هي طقوسه في كل ديانة؟

معنى الصوم

يعني الصوم في اللغة الامتناع عن القيام بشيء ما والامساك عنه، وقد اختلف سبب فرض الصيام باختلاف الأديان، ففي الإسلام هو عبادة الهدف منها التقرب إلى الله، وعند اليهود هو تكفير واستغفار، ويرتبط بأيام لها أحداث في مسيرتهم.

الصوم عند الديانات السماوية:

الديانة الإسلامية

الصيام عند المسلمين معروف لدينا، فهو الامتناع والإمساك عن الطعام والشراب، والقيام بالأفعال والأقوال الشائنة، ويبدأ الصيام من الفجر وحتى غروب الشمس.

ويصوم المسلمون في شهر معلوم حسب التقويم الهجري وهو شهر رمضان المبارك، ويبدأ برؤية هلال الشهر ويختلف موعده سنوياً في التقويم الميلادي، بمعدل عشر أيام تسبق موعد الصيام للسنة السابقة.

مقالات قد تهمك ايضا  "المومياء الصارخة" تعرض من جديد

كما يصوم المسلمين أيام أخرى غير رمضان، كالستة من شوال والتي تلي اليوم الأول من عيد الفطر، وصوم يوم عرفة، ومن السنة النبوية الصيام في أيام الاثنين والخميس من كل أسبوع.

الديانة المسيحية

الصيام في المسيحية عبادة، وخضوع للرب، ولا يوجد موعد محدد للصيام عند المسيحين بعكس المسلمين، وإن كانت التقاليد الكنسية قد قالت بالصيام قبل أربعين يوماً من عيد الفصح، ثم زيدت لتصبح ستة أسابيع بما أطلق عليه الصيام الأكبر، أما كنص في الكتاب المقدس فلا يوجد نص ثابت لهذا الصيام، ويختلف موعده من عام لعام وحسب دراسة حسابية دقيقة لعيد القيامة.

وفي الأساس يمنع أكل لحوم الحيوان ومنتجاته كالألبان ومشتقاتها، إلا أن الأمر يعود للكنيسة، فالكنيسة الروسية مثلاً تمنع أكل اللحوم والسمك، أما الكنيسة الكاثوليكية في انجلترا، فرخصت لأتباعها أكل اللحوم والسمك في أيام الصيام إلا في أيام معدودة، كالأربعاء والجمعة والخميس المقدس، أما الاقباط الأرثوذوكس فيصومون في أيام كثيرة، ويمتنعون عن اللحوم والألبان ومشتاقتها، مع السماح بأكل السمك حالياً.

الديانة اليهودية

أما الصوم عند اليهود فيرتبط بأيام معينة ومناسبات، تعبيراً عن الاستغفار والخطيئة أكثر من كونه مرتبطاً بمواعيد محددة ومن الأيام المشهورة التي يصومها اليهود، يوم الغفران، وهو صيام خمسة وعشرون ساعة متواصلة. فيبدئون قبل غروب الشمس بحوالي الربع ساعة وينتهون في يوم الغفران بعد غروب الشمس بربع ساعة، ويصومون في ذكرى هدم هيكل سليمان، ويصومون في يوم وفاة نبي الله موسى، وكذلك صيام الأسابيع الثلاث الحداد والتي قام فيها الرومان بهدم الهيكل وأخذ القدس من السابع عشر من تموز وحتى التاسع من آب.

مقالات قد تهمك ايضا  ما أسباب ارتجاف اليد؟

ويصومون يوماً قبل الحرب والقتال، ويصوم العريس والعروس يوم عرسهم، ويوم وفاة الوالد، وقد اختلف معنى الصيام عند اليهود بحسب المصدر.

 الصوم عند الديانات الغير سماوية:

 الهندوسية

واتباع هذه الديانة لهم طقوس عديدة في الصيام، تختلف باختلاف الإله المتبع، وحتى المناطق التي يتواجدون فيها، ففي جنوب الهند يصومون من شروق الشمس إلى مغربها ويسمح لهم شرب السوائل، أما المناطق الشمالية فالمسموح تناول الفاكهة والحليب فقط، وعندهم ما يطلق عيه صيام الفصول، ويمتنعوا عن تناول الطعام من غروب الشمس لشروقها لمدة تسعة أيام في بداية كل فصل، وهو صيام غريب الطقوس قليلاً وهناك من يصوم حسب الإله فمن يتبع الإله “شيفا” يصومون الإثنين، واتباع الإله “فيشنو” يصومون يوم الخميس. ولكن في العموم فإن الهندوس في صيامهم يمتنعون عن تناول اللحوم.

البوذية

عرف البوذيين الصيام أيضاً، إلا صيامهم يعتمد على الشهر القمري، حيث يقوموا بصيام اربعة ايام من بداية هذا الشهر، كما أن صيامهم يشمل الامتناع عن العمل بالإضافة إلى الطعام، وبالتالي يجب أن يكون الطعام معداً قبل شرق الشمس، بحيث يتناولونه عند حلول الغروب.

مقالات قد تهمك ايضا  مظاهر الاحتفال بعيد الفطر في فلسطين

الفراعنة

قام الفراعنة أيضاً بالصوم، وهو لديهم نوع من التقرب للإله، وقد كانوا يصومون للنيل كونه مصدر الخير والعطاء بالنسبة لهم، وكلنا يعلم أهمية نهر النيل لمصر، كما صاموا لأيام لها معنى لديهم، كالصيام في أيام الحصاد، أما الصيام الذي كان مقرراً لعامة الشعب فهو ثلاثة أيام من كل شهر، وهناك صيام أربعة أيام في بداية كل سنة، بالإضافة لنوع آخر من الصيام يقتضي عدم تناول أي طعام باستثناء الخضر والماء لمدة السبعين يوماً. وحيث كانت الطبقية في المجتمع الفرعوني، ساد نوع آخر من الصيام أيضاً يخص كهنة المعابد، فكان على الطالب الذي يرغب في الالتحاق بالمعبد (خادم المعبد) الامتناع عن شرب الماء لسبعة ايام، والكهنة عندهم للصيام أنواع، وصيام الكهنة يرتبط بعبادة إله الشمس لديهم، وهو يبدأ من طلوع الشمس إلى الغروب، ويشمل الأكل والنساء وقد يصل إلى حوالي الأربعين يوماً. إلا أن هناك فرضية جديدة تقول بأن الفراعنة كانوا يصومون ثلاثين يوماً من الفجر إلى غروب الشمس، ويحتفلون بعد نهايته.

اترك رد