نصائح للحفاظ على صحة الكبد

0
35
نصائح للحفاظ على صحة الكبد

أفادت الدراسات بأن هناك واحداً من بين كل 8 بريطانيين في منتصف العمر يمكن أن يكون مصاباً بأحد أمراض الكبد الخطيرة نتيجة لزيادة الوزن.

حيث أظهرت فحوصات شملت 3 آلاف شخص في مشروع البحث البيولوجي ببريطانيا، أن 12% منهم مصابون بالتهاب الكبد الذي يمكن أن يؤدي إلى تليف وفشل الكبد وحتى الموت.

إلا أنه يمكن عكس النتائج لدى المرضى إذا ما تم التشخيص المبكر للمرض، لذلك فمن الضروري اراء فحوص شاملة بصفة دورية لاكتشاف أي مرض بشكل مبكر.

ولأن للكبد وظائف عديدة لا يمكن حصرها وهو عضو هام جداً، في جسم الإنسان حيث يعمل على تنقية الدم من السموم وهو المسؤول عن تصنيع العصارة الصفراوية التي تعمل على مساعدة الأمعاء الدقيقة في هضم وامتصاص الدهون، والكولسترول، وبعض الفيتامينات، والعديد من الوظائف مثل المساعدة على تخثر الدم، قررنا أن نقدم لكم في هذا المقال بعض النصائح للحفاظ على الكبد بصحة جيدة:

مقالات قد تهمك ايضا  علماء روس يبتكرون وقود سيارات من الكحول

1- مراقبة الوزن

من الواضح أن زيادة الوزن ستتفوق على الكحول لتصبح السبب الرئيسي لأمراض الكبد، بحلول عام 2020. حيث يمكن لزيادة السعرات الحرارية أن تؤدي إلى “غمر” الكبد بالدهون.

لذلك ينصح الخبراء بضرورة تخفيف الوزن واتباع نظام غذائي، يعتمد على الفاكهة والخضار والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون.

2- عدم إدمان الكحول

يجب على الأشخاص مراقبة كمية الكحول التي يشربونها، مع ضرورة وجود يومين أو ثلاثة أيام خالية من الكحول في الأسبوع الواحد.

3- شرب القهوة باعتدال

تشير الأبحاث إلى أن تناول كميات معتدلة من القهوة بانتظام “بحد أقصى 5 فناجين يومياً”، يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بأمراض الكبد، ويمكن أن يقلل خطر الإصابة بسرطان الكبد بنسبة تصل إلى 40%.

مقالات قد تهمك ايضا  بعد زلزال إندونيسيا العنيف إطلاق تحذيرات من أمواج تسونامي

4- المشي

يمكن أن يحفز المشي بشكل أكبر، مستويات الدهون في الكبد في الاتجاه الصحيح، حيث وجد الباحثون في جامعة “ليفربول”، أن كل ساعة زائدة نقضيها ونحن جالسين، تزداد الدهون في الكبد بنسبة 0.87%.

5- تناول البروكلي

يمكن أن يكون تناول البروكلي بانتظام مفيداً لصحة الكبد، حيث أشارت دراسة نُشرت في مجلة التغذية إلى أن الإكثار من تناول البروكلي على المدى الطويل، ساعد على منع تراكم الدهون في أكباد الفئران.

6– التقليل من المسكنات

يعتبر “الباراسيتامول” أحد الأدوية الأكثر شيوعاً التي من الممكن أن تؤذي الكبد، بالإضافة إلى منتجات أخرى لا تحتاج إلى وصفة طبية، بما في ذلك مسكنات الألم وأقراص الصداع النصفي.

مقالات قد تهمك ايضا  أعراض مرض التهاب الكبد

ويحذر الخبراء من خطر تناول “الباراسيتامول” مع الكحول بشكل خاص، لذا من الأفضل عدم مزجهما معاً.

7– تجنب حميات التخلص من السموم

يساعد الكبد الصحي على تنظيف الجسم من السموم. ويقول الخبراء إن الكبد رائع، لأنه قادر على التجدد طالما لا يتعرض للضرر، كما ينصحون الناس بتجاهل الحميات الغذائية أو أي منتجات، يمكن أن تعمل على “تطهير” الكبد، حيث أنها تضر بالكبد ولا تفيده.

في النهاية نتمنى أن تكون هذه النصائح قد أفادتكم، ونأمل أن تتبعوها قدر الإمكان مع المحافظة على الكشف الشامل بصفة دورية لاكتشاف أي مرض من بدايته، دمتم سالمين.

ترك الرد

من فضلك اكتب تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا